رئيس مجلس الإدارة: د. عمرو الليثي
السعودية تكشف حقيقة دعوات الحج والعمرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي السيسي يصدر 3 قرارات تخصيص أراض السكك الحديدية: ٤٥ دقيقة تأخيرات قبلي و٢٥ للوجه البحري «الأطباء» تدعو أعضاءها لحضور عمومية 16 مارس مجلس الوزراء يسقط جنسية مصريين لتجنسهما بالإسرائيلية الزراعة تبحث تغيير نظام الاستزراع السمكي من المفتوح إلى شبه المكثف العامة للاستعلامات: فيديو «حماة الشرعية» كشف إرهاب وكذب الإخوان موسى مصطفى يختار «الطائرة» رمزا في الانتخابات الرئاسية نقابة بقالي جنوب الصعيد تطالب التموين بصرف مستحقات سلع الخبز وزير الأوقاف: قانون الهيئة يحسم إزالة التعديات والحفاظ على مال الوقف تدريبات قتالية لرجال الشرطة على اقتحام البؤر الإرهابية الصحة: 67 مقرا بالمحافظات للكشف عن فيروس سي مجانا

الاخبار

الآثار تبدأ فى أعمال ترميم وتطوير المتحف اليونانى الرومانى فى الإسكندرية

تبدأ وزارة الآثار بالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة فى أعمال ترميم وتطوير المتحف اليونانى الرومانى فى الإسكندرية، وذلك بعد غلقه لأكثر من ثلاثة عشر عام.

 

وقد تسلمت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة موقع المتحف منذ أيام، وذلك للبدء الفورى فى مشروع التطوير بتكلفة تصل إلى ١٢٠ مليون جنيه مموله من الحكومة المصرية، والتى كانت قد خصصت منذ أواخر العام الماضى مبلغ مليار و270 مليون جنيه لتمويل تطوير و ترميم ٨ مواقع أثرية من بينها المتحف اليونانى الرومانى و متحف الحضارة و المعبد اليهودى فى الإسكندرية، وقصر محمد على فى شبرا، و هضبة الأهرامات وقصر الكسان بأسيوط وقصر البارون.

وأوضحت إلهام صلاح الدين، رئيس قطاع المتاحف بوزارة الآثار، أنه تم تشكيل لجنة أثرية تتولى وضع تقرير مُجمع عن حالة المتحف الحالية وأعمال التطوير التى شهدها فى الفترات السابقة ومتابعة أعمال التطوير والترميم الجارية.

كما تتضمن أعمال اللجنة أيضا وضع سيناريو عرض جديد للقطع الأثرية ليصبح المتحف مركزًا علميًا وثقافيًا لحضارات البحر المتوسط يشمل قاعات للعرض المتحفى، وحديقة متحفية، ومركز لحفظ وترميم الآثار، ومركز أخر لبحوث العملة، ومركز للبحث العلمى يضم قاعات للدراسة والمؤتمرات ومكتبة وورشة طباعة، وقاعات وسائط متعددة Multimedia، وأيضاً مدرسة للتربية المتحفية لتنمية الوعى الأثرى للأطفال

 

و قد تم إغلاق المتحف منذ عام ٢٠٠٥ من أجل ترميمه، حيث قام قطاع المتاحف، على مدى عامين كاملين، بإعادة تسجيل و توثيق، و تشوين ونقل القطع الأثرية إلى العديد من المخازن بمحافظتى الاسكندرية ومطروح. و لكن فى عام ٢٠١١ توقفت كافة أعمال الترميم لعدم توافر الموارد مالية اللازمة

 

جدير بالذكر أنه تم إنشاء المتحف اليونانى الرومانى عام ١٨٩٢ وأفتتحه الخديوى عباس الثانى عام ١٨٩٥ وكان يعرض العديد من القطع الأثرية التى عُثر عليها فى الاسكندرية وما حولها، ويرجع معظمها إلى العصر البطلمى والعصر الروماني.