رئيس مجلس الإدارة: د. عمرو الليثيرئيس التحرير التنفيذي: حسن الشيخ
بالأسماء.. حركة تنقلات محدودة بين مستشاري وأعضاء النيابة الإدارية تعليق مبروك عطية بعد الهجوم عليه لوصفه المنتقبات بالرجال الصحة: توفير أحدث الأدوية للحالات المصابة بمضاعفات فيروس سي رئيس الزمالك: مكرم محمد وطني وبيحب مصر الأحد 7 أكتوبر إجازة رسمية بدلا من 6 أكتوبر متحدث البرلمان: ائتلاف دعم مصر لن يتحول إلى حزب السيسي: تطوير آليات عمل المنظومة الاقتصادية لتحقيق النتائج المرجوة 8 تكليفات من السيسي للمجموعة الوزارية الاقتصادية بحضور مدبولي الأزهر يوافق على تعيين الأول والثاني من دفعات 2011 و2012 و2013 كيف تحصل على قرض من بنك مصر لمشروعك الصغير صحيفة إسرائيلية :نوبل إنرجى تتخارج من تمار بتروليوم بعد صفقة غاز مصر أبو شقة يفوز برئاسة لجنة الشئون الدستورية والتشريعية للنواب

الاخبار

تداعيات استقالة ديسالين علي توافقات قادة دول النيل الشرقي بشأن سد النهضة

في تصريحا خاصة  لـ ( الخميس )..  قال الدكتور  المستشار الدكتور مساعد عبدالعاطي شتيوي عبدالعال ، عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية للقانون الدولي.

أن رؤساء مصر و السودان و رئيس الوزراء الأثيوبي ديسالين قد أعلنوا عقب اجتماعهم علي هامش اجتماعات قمة الاتحاد الإفريقي بنهاية الشهر الماضي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا التوافق علي خارطة طريق جديدة لحل النقاط الخلافية ، فحواها عقد اجتماعات ثلاثي يضم وزراء الخارجية و المياه و رؤساء أجهزة المخابرات في الدول الثلاث لحل النقاط الخلافية بشأن سد النهضة .

وأضاق  وقد توقعت منذ الإعلان عن استقالة رئيس رئيس الوزراء الأثيوبي ديسالين من ايام عن ان الاستقالة سيعقبها بلا شك تداعيات داخلية و إقليمية ، و هذه هي اولي تلك التداعيات لها ، حيث اعلنت السودان رسميا أمس تأجيل الاجتماع الذي كان مقررا عقده في الخرطوم نهاية هذا الشهر لوزراء الخارجية و المياه و رؤساء أجهزة المخابرات في الدول الثلاث ، وذلك بناء علي الطلب الاثيوبي بزعم استقرار الأوضاع الداخلية ، رغم استمرار وتيرة أعمال البناء في سد النهضة بسرعة كبيرة للانتهاء من إكتمال البوابات الرئيسية بما يسمح بالتخزين النهائي مع بداية الفيضان القادم عقب نهاية شهر يونيو.

- مقتضيات حسن النية توجب علي إثيوبيا الإعلان الرسمي الصريح حيال ما تم التوافق عليه بالاجتماع الأخير لرؤساء الدول علي هامش قمة الاتحاد الأفريقي الأخيرة .
- و مبدأ حسن النية هو مبدأ قانونيا خالصا علي المستوين الداخلي و الدولي ، وليس مبدأ سياسيا كما يزعم البعض ، وذلك يعني انه يرتب مقتضيات و التزامات مباشرة علي كافة الدول .

= احذر مرارا من عامل الوقت ليس في مصلحة الأمن المائي المصري .

- مصر تملك آليات قانونية و دبلوماسية عديدة للدفاع عن حقوقها المائية المكتسبة في الهضبة الإثيوبية بموجب قواعد القانون الدولي ، يكفي توظيف مصر إقليميا للتوافقات الأخيرة بشأن السد سواء عند زيارة ديسالين للقاهرة ، أو تلك التي تمت باجتماع أديس أبابا الأخير .

- مصر الدولة الوحيدة الأكثر تضررا من بناء السد بهذه المواصفات الفنية المتعسفة ، مصر دولة المصب والاكثر رعاية وحماية من ناحية القانون الدولي للانهار و الدولي العام .

- احتجاج مصر لحماية حقوقها المائية المكتسبة لن يضر أبدا بل لا يتنافي مع التفاوض مع إثيوبيا بشأن سد النهضة ، لأن الاحتجاج هو طريق قانوني مشروع رسمه القانون الدولي للدول للاعراب عن اعتراضها عن الأعمال و المواقف الصادرة في مواجهتها من قبل دول أخري.

- سد النهضة يمثل مظهرا لأزمة كبري تهدد الأمن المائي المصري وهي الاتفاقية الإطارية للتعاون لدول حوض النيل المعروفة ( عنتيبي ) .

- منطقة حوض النيل تمر حاليا بحقبة تاريخية هامة ستؤثر مجرياتها بكل تأكيد علي الحقوق المصرية المكتسبة في مياه النيل ، فحوي هذه المجريات ان العالم يأتي لهذه المنطقة في توجه رهيب بقصد التنمية المتسارعة بها ،
ومن الثابت ان التنمية بشتي صورها ومن أهمها التنمية الصناعية او الزراعية تعتمد أساسيا علي المياه ، وهنا تكون الدولة المصرية امام معادلة خطيرة حاصلها هي كيف توفق بين حق تلك الدول في التنمية و حق مصر القانوني و المشروع في مياه نهر النيل ؟

إشكالية جديرة بأن تكون أمام بصيرة الدولة المصرية من الان وذلك في ظل تعدد الجهات العاملة علي إدارة ملف نهر النيل داخليا وما نجم عن ذلك من معوقات ، و يبقي التعاون المستدام المخطط باجندة إقليمية مستدامة مع دول حوض النيل هو الحل السحري، في ذات الوقت وجوب وجود إدارة داخلية مستدامة و فق الاصول العلمية المستقاه من تجارب الانهار الدولية المشتركة في التعامل المصري مع دول حوض النيل في كافة المجالات .