رئيس مجلس الإدارة: د. عمرو الليثيرئيس التحرير التنفيذي: حسن الشيخ
برلماني: عصابات المبيدات المغشوشة تهدد الزراعة زراعة البرلمان تطالب باستنباط سلالات جديدة تستهلك مياه ري أقل وفاة والدة شريف إسماعيل السيسي يشاهد عرضا تسجيليا لإنجازات «التعليم» في ملف ذوي الاحتياجات الخاصة «البحوث الإسلامية» يطلق حملة إلكترونية لمواجهة ظاهرة الإدمان كشف أثري عن طريق ”الصدفة” في سوهاج بدء تعداد وحصر العاملين بالجهاز الإداري للدولة مدبولي : يتفقد مشروع تطوير مناطق الرويسات بشرم الشيخ تأهيل محطتي مترو الأنفاق جامعة القاهرة وفيصل لذوي الاحتياجات الخاصة الأرصاد: طقس الغد مائل للحرارة.. والعظمى في القاهرة 33 تعيين اللواء إيهاب خضر رئيسا لهيئة مياه الشرب والصرف الصحي انطلاق مبادرة الرئيس «100 مليون صحة» اليوم في 9 محافظات

محافظات

تفاصيل قتل مزراع لطفليه بسبب خلافات مع زوجته بقنا

"انت واخدنا ورايح على فين يابابا.. محدش منكم يتكلم..طيب نروح نجيب ماما معانا عشان زين لو حبت ترضع يابابا..محدش منكم يتكلم خالص ولا يفتح فمه بأي كلمة..انتوا فاهمين" الخوف تملك الطفلين اللذين شاهدا علامات الغضب على الأب وظلا في مكانهما صامتين حتى اصطحبهما إلى مصرف زراعي بمنطقة زراعية بقرية حاجر كوم بلال التابعة لمركز نقادة جنوب محافظة قنا، بداعي أنه سوف يعلمهما الاستحمام في المصرف وما هي إلا دقائق حتى فارقا الحياة وقتل الأب الطفلين بكتم أنفاسها حتى فارقا الحياة وألقى بهما في المصرف.

البداية 
تلقى اللواء علاء العياط، مدير أمن قنا، إخطارا مفاده العثور على جثة طفلين بمصرف زراعي بقرية كوم بلال بنقادة، وتم الدفع بسيارتي إسعاف إلى موقع الحادث وتم نقل الجثتين إلى مستشفى نقادة المركزي.

وخرج الأهالي مسرعين للتعرف على جثتي الطفلين اللذين لقيا مصرعهما في أول أيام شهر رمضان الكريم، والجميع كانت تتملكه الحيرة من صغر الطفلين اللذين خرجا إلى الاستحمام في المصرف.

الأم المكلومة 
كانت الأم تقف في المطبخ لإعداد إفطار أول أيام الشهر الكريم، إلا أنها فوجئت بصرخات تنطلق من أمام المنزل وتنادي عليها "الحقي ولادك غرقوا في المياه ياحزينة"، خرجت الأم مسرعة ليسقط من يدها ما كانت تحمله بحثًا عن طفليها فلم تجدهما، وخرجت إلى الشارع تنادي عليهما إلا أن الأهالي فاجأوها بالخبر الحزين "ولادك تعيشي انتي" تسقط الأم مغشيا عليها ويتم اصطحابها إلى المستشفي لتستيقظ الأم على صوت ينادي عليها اتفضلي اتعرفي على جثث ولادك "، تنخرط الأم في البكاء وتسقط منهارة أمام مشرحة مستشفى نقادة المركزي.

الأب يتجرد من مشاعر الأبوة بسبب خطأ، وعلي الفور تم تشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة والتي كشفت مفاجأة من العيار الثقيل، وهي أن وراء ارتكاب الواقعة، والد المجني عليهما عبداللطيف مصطفى "مزراع"، وقام بإلقائهما في المصرف الزراعي بقصد التخلص منهما، بسبب خلافات عائلية مع والدتهما. 

وكان اللواء علاء العياط مدير أمن قنا تلقى بلاغًا بالعثور على جثة طفلين وهمت جلال عبداللطيف مصطفى 3 سنوات وزينب عبداللطيف مصطفى سنة ونصف داخل مصرف زراعي بقرية حاجر كوم بلال بمركز نقادة.