رئيس مجلس الإدارة: د. عمرو الليثيرئيس التحرير التنفيذي: حسن الشيخ
الكرملين: السيسي يزور روسيا 17 أكتوبر الجاري وزير الدفاع ينيب قادة الجيوش والمناطق بوضع إكليل الزهور علي النصب التذكارى ”مصر للطيران” تجتاز تفتيشات ”الأيوزا” دون ملاحظات «وعاشروهن بالمعروف».. رسالة لتحصين منزل الزوجية من الخلافات والنكد وزير الشباب: مشاهدة الرصاصة لا تزال في جيبي أهم طقوسي في 6 أكتوبر القوى العاملة تعلن موعد إجازة 6 أكتوبر 2018 للقطاع الخاص بدء إجراءات تنفيذ تطبيق منظومة النقل الذكي على ٦ طرق سفير كازاخستان لـ«مدبولي»: نتطلع لنقل سفارتنا إلى العاصمة الإدارية 7 قضايا تتصدر القمة المصرية اليونانية القبرصية خلال أيام مواعيد قطارات سكك حديد مصر بخطوط «القاهرة- الإسكندرية- أسوان» بالأسماء.. حركة تنقلات محدودة بين مستشاري وأعضاء النيابة الإدارية تعليق مبروك عطية بعد الهجوم عليه لوصفه المنتقبات بالرجال

الاخبار

نقابة الأطباء تتقدم بشكوى للأعلى للإعلام ضد فوضى الإعلانات الطبية

التقى اليوم الأربعاء، مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بالدكتور حسين خيري، نقيب الأطباء ووفد من النقابة يضم الدكتورة نجوى الشافعي، أمين عام النقابة، والدكتور أسامة عبد الحي، وكيل عام النقابة، حيث قدم وفد الأطباء بلاغا وشكوى رسمية مما يحدث في الإعلام الطبى سواء فوضى الإعلان عن منتجات عشوائية يسمونها طبية أو ظهورا لأطباء بشكل دعائي وتسويقي في البرامج.

وقال وفد نقابة الأطباء خلال اللقاء إن هناك فوضى عارمة تجتاح بعض الفضائيات فيما يخص عرض المنتجات الطبية وظهور الأطباء بشكل إعلاني ودعائي دون الالتزام بأي تراخيص أو رقابة من أي نوع مما قد يؤثر بالسلب على وعي المواطن المصري وصحته، في حين أن قانون تنظيم الإعلان عن المنتجات والخدمات الصحية رقم 206 لسنة 2017 بنص في مادتيه الأولى والثانية على تجريم الإعلان بأي وسيلة عن أي منتج صحي أو خدمات صحية دون الحصول على ترخيص بذلك من اللجنة المختصة المنصوص عليها في المادة 3 من ذات القانون.

وقدم وفد النقابة مذكرة لرئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام يطالب فيها بتقنين هذه الأوضاع بتطبيق نصوص القانون رقم 206 لسنة 2017 الخاص بالإعلان عن المنتجات الطبية، وعدم السماح بظهور الأطباء عبر الشاشات إلا بعد التأكد من هويته ودرجته التخصصية إما بتقديم وثيقة صحيحة بذلك أو عبر الاتصال بنقابة الأطباء للتأكد من درجته التخصصية وأنه طبيب وليس أحد أعضاء الفريق الطبي، وعدم عرض إعلان للطبيب عن نفسه سواء بعرض تليفوناته أو مكان الوصول إليه، فضلا عن عدم الاستعانة بحالات المرضى في البرامج للشرح أو للترويج لانجازات طبية ومنع ظهور الأطباء بملابس العمليات في البرامج.

أما فيما يعرضه الطبيب من معلومات طبية قد تكون مغلوطة فأكد وفد الأطباء أن تحتفظ بحقها في مقاضاة الطبيب والقناة التي سمحت بعرض هذه المعلومات الخاطئة على شاشاتها.

من جانبه أكد مكرم محمد أحمد مساندته ودعمه الكامل للوقوف بحزم أمام هذه الفوضى قائلا: "أنا معكم للعمل على الإلتزام بلوائح آداب المهنة والقوانين المنظمة للإعلان عن المنتجات ولجنة رقابة التراخيص الخاصة بالمنتجات وجهاز حماية المستهلك من خلال المجلس والنقابة نستطيع إيقاف هذه الفوضى، لافتا إلى أن المجلس ينفذ على الفور بلاغات جهاز حماية المستهلك ووزارة الصحة فيما يخص التجاوزات الإعلامية والإعلانية التي تحدث.

وشدد على ضرورة التعاون والاتصال المستمر مع نقابة الأطباء لكى نصل إلى ترسيخ مفهوم أن الخدمة الطبية ليست خدمة سوقية يروج لها عبر الإعلان.

وأكدت نقابة الأطباء على توفير آلية اتصال تعمل 24 ساعة لكل القنوات والمعدين للتأكد من تخصص الطبيب ودرجته العلمية قبل استضافته على الهواء.