رئيس مجلس الإدارة: د. عمرو الليثيرئيس التحرير التنفيذي: حسن الشيخ
برلماني: عصابات المبيدات المغشوشة تهدد الزراعة زراعة البرلمان تطالب باستنباط سلالات جديدة تستهلك مياه ري أقل وفاة والدة شريف إسماعيل السيسي يشاهد عرضا تسجيليا لإنجازات «التعليم» في ملف ذوي الاحتياجات الخاصة «البحوث الإسلامية» يطلق حملة إلكترونية لمواجهة ظاهرة الإدمان كشف أثري عن طريق ”الصدفة” في سوهاج بدء تعداد وحصر العاملين بالجهاز الإداري للدولة مدبولي : يتفقد مشروع تطوير مناطق الرويسات بشرم الشيخ تأهيل محطتي مترو الأنفاق جامعة القاهرة وفيصل لذوي الاحتياجات الخاصة الأرصاد: طقس الغد مائل للحرارة.. والعظمى في القاهرة 33 تعيين اللواء إيهاب خضر رئيسا لهيئة مياه الشرب والصرف الصحي انطلاق مبادرة الرئيس «100 مليون صحة» اليوم في 9 محافظات

الاخبار

وزير الخارجية يبحث جهود مؤسسة الدكتور مجدي يعقوب لدعم الأفارقة

التقى سامح شكري وزير الخارجية، اليوم، الدكتور مجدي يعقوب مؤسس والرئيس الفخري لمجلس أمناء مؤسسة مجدي يعقوب، لأمراض وأبحاث القلب "مركز أسوان للقلب"، وبحث اللقاء جهود المركز لدعم الأشقاء الأفارقة في مجال علاج أمراض القلب.

وقال السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن اللقاء يأتي في إطار حرص وزير الخارجية على التواصُل الدائم مع جراح القلب المصري العالمي الدكتور مجدي يعقوب، من أجل الوقوف على آخر جهود المركز، لتطوير ودعم علاج أمراض القلب بالدول الأفريقية الشقيقة وخاصة دول حوض النيل، فضلا عن استشراف المزيد من آفاق التعاون بين المركز ووزارة الخارجية، ممثلةً في "الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية" من خلال ما تقدمه الوكالة من مساعدات وتجهيزات ودورات تدريبية في مجال الصحة بالعديد من الدول الأفريقية.

وأكد أبو زيد أن التعاون بين وزارة الخارجية ومركز أسوان للقلب يعد نموذجًا يحتذى به، على مستوى الدول الأفريقية، خاصة في ظل ما يوفره المركز من تأهيل لمراكز العلاج، وتدريب للكوادر بالدول الأفريقية، ونقل الخبرات المصرية بما يتوافق مع أهداف أجندة التنمية بالقارة، ويعد أحد ركائز العمل بالوكالة المصرية، للشراكة من أجل التنمية، بجانب المساعدات الأخرى التي تقدمها، مشيرا إلى جهود مؤسسة الدكتور مجدي يعقوب الرائدة في دولة إثيوبيا من خلال إنشاء وحدة لعلاج أمراض وإجراء جراحات القلب.

من جانبه، أعرب الدكتور مجدي يعقوب عن تقديره للدعم الذي يتلقاه مركز أسوان للقلب، من قبل وزارة الخارجية، منوها بجهود الوكالة المصرية للشراكة، من أجل التنمية في خدمة الأشقاء الأفارقة، على صعيد جميع المجالات، ولا سيما مجال الصحة، في ظل حاجة دول القارة الأفريقية إلى التطوير في هذا المجال.