رئيس مجلس الإدارة: د. عمرو الليثيرئيس التحرير التنفيذي: حسن الشيخ
«وقار وتميز».. حكاية الزي الموحد للقضاة وحيد حامد عن تقرير وزارة التضامن حول «57357»: يحمي الفساد المحافظ يشهد حفل تجليس الأنبا ماركوس لمطرانية كفرالشيخ ودمياط والبراري ”التموين” تكشف أسباب نقص عدد الأفراد في البطاقات الصحة: تم الدفع بـ30 سيارة إسعاف لنقل المصابين والمتوفين في حادث بني سويف «الأرصاد»: طقس الغد لطيف نهارا بارد ليلا.. والعظمى في القاهرة 21 تفاصيل افتتاح السيسي معرض «إيديكس 2018» في حضور وفود العالم قائمة الأدوية المحظور حملها أثناء السفر لدول الخليج محمد جبريل بعد الهجوم عليه لتبرعه لـ«تحيا مصر»: «أعرض عن الجاهلين» الأرصاد: طقس اليوم معتدل.. والعظمى في القاهرة 23 السيسي يستقبل وزراء دفاع الدول المشاركة في معرض «إيديكس ٢٠١٨» السيسي يفتتح اليوم معرض الدفاع والتسليح «إيديكس ٢٠١٨»

الاخبار

«وقار وتميز».. حكاية الزي الموحد للقضاة

ارتدى قضاة محكمة استئناف القاهرة بداية من الشهر الجاري، الزى الجديد والذي أقرته الجمعية العمومية للمحكمة، في أواخر شهر سبتمبر الماضى، والذي يرسخ لهيبة القضاة وظهورهم بالمظهر اللائق، وهو ما يعد عودة لبداية إنشاء المحاكم في مصر. 
وقال المستشار «محمد رضا شوكت»، رئيس محكمة الاستئناف، إن الزي الجديد اقترحه فور تقلده منصب رئيس محكمة استئناف القاهرة، مشيرًا إلى أنه خلال الجمعية العمومية لمحكمة استئناف القاهرة في شهر سبتمبر الماضى عرض على مجلس القضاء الأعلى خلال الاجتماعات رؤيته لعودة زي القضاة بهدف أن يكون لرجال القضاء زي مميز مثلما كان موجودا في الماضي لزيادة وقار القاضي وتميز هيئة المحكمة عن الباقين، موضحا أن القضاة في كل دول العالم لهم زي يميزهم داخل المحاكم.


وأشار المستشار «شوكت» إلى أنه، "القضاء الأعلى"، برئاسة المستشار مجدي أبو العلا عليه، وافق على الزي الجديد، على أن يتم الاعتمادات المالية الخاصة بإنتاجه لرجال القضاء. 

أضاف المستشار شوكت أنه تم إحضار كافة نماذج زي القضاة في كل دول العالم وعرضها على مجلس القضاء الأعلى ليتم الاستقرار على هذا الزي الذي سيرتديه القضاة بالقسم الجنائي بمحكمة استئناف القاهرة، ثم أعضاء القسم المدني ليتم تعميمه بعد ذلك على كافة المحاكم مع العلم بأن هذا الرداء سيكون على نفقة القضاة الخاصة.

وأشار المستشار شوكت إلى أن الزى الجديد عبارة عن لباس يرتديه القضاة فوق البدلة في المحكمة ومع مرور الوقت تم تغيير تصاميم رداء القضاة لتتماشى مع الأشكال الحالية عالميا والاحتياجات الخاصة للمحاكم.

وأوضح المستشار رفعت السعيد، رئيس محكمة جنايات القاهرة الأسبق، أن زى القاضى أمر معمول به في كافة دول العالم وكان معمولا به في مصر قبل ثورة ٥٢، وتم إهماله بعد ذلك سنوات عديدة ثم عاد مرة أخرى في عهد المستشار صلاح عطية رئيس محكمة استئناف القاهرة في عهد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك في الثمانينات ولكن لم يستمر في ارتدائه.

واستطرد المستشار السعيد، أن هذا أمر محمود ويعيد إلى منصة القضاء هيبتها ووقارها ويساير دول العالم، وتمنى أن يستمر دون إهمال.

وظهرت هيئة الدائرة 11 إرهاب، بمحكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، وعضوية المستشارين رأفت زكى وعمرو قنديل، كأول هيئة تطبق زى القضاة الجديد، وذلك أثناء محاكمة المتهمين في أحداث إرهاب "مطعم شهير" بمنطقة الهرم بالجيزة.

ويشار إلى أن الروب أصبح الزى الموحد للقضاة منذ أكثر من 700 سنة في إنجلترا، عندما أصبحت العباءة الموحدة للقضاة خلال حكم الملك إدوارد الثانى.

وبدأ ارتداء الزى الأسود الموحد منذ منتصف القرن الـ17 في بعض الدول العربية، وأصبح تقليدا عالميا يتبعه العديد من قضاة الدول المختلفة في الغرب والشرق.